website8 "القضاء الإداري" تشارك في احتفالية "اليوبيل الماسي" لمجلس الدولة المصري - Click News Point
Market

“القضاء الإداري” تشارك في احتفالية “اليوبيل الماسي” لمجلس الدولة المصري


مسقط- الرؤية

شاركت محكمة القضاء الإداري بوفد يرأسه فضيلة الشيخ المختار بن عبدالله الحارثي رئيس المحكمة وعدد من أصحاب الفضيلة، في احتفالية اليوبيل الماسي لاكتمال مرور 75 عامًا على إنشاء مجلس الدولة (محكمة القضاء الإداري في مصر)، وذلك تحت رعاية فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية، وبحضور عدد من مجالس ومحاكم رؤساء القضاء الإداري والمحاكم الإدارية من الدول العربية والإفريقية والأجنبية.

وتأتي هذه المشاركة من سلطنة عمان، بدعوة من مجلس الدولة في جمهورية مصر العربية الشقيقة، وامتدادا للعلاقات الأخوية القوية بين البلدين، والتعاون المثمر في مجال القضاء الإداري؛ حيث يعد مجلس الدولة المختص بالفصل في المنازعات الإدارية، ويتكون من ثلاثة أقسام وهي القسم القضائي وقسم الفتوى وقسم التشريع، وهو أول جهة متخصصة في القضاء الإداري بالمنطقة العربية حيث أنشئ في عام 1946؛ بالمرسوم الملكي الذي أصدره الملك فاروق الأول في ذلك العام بتعيين رئيس ووكيل للمحكمة بجانب 111 عضوا.

وقال فضيلة الشيخ المختار بن عبدالله الحارثي رئيس محكمة القضاء الإداري إن هذه المشاركة تعكس حرص سلطنة عمان على مشاركة الأشقاء في مصر هذه المناسبة الطيبة، والتي تؤكد قِدم المرفق القضائي في مصر، باعتباره واحدًا من أعرق الأنظمة القضائية في المنطقة، مشيرًا إلى أن محكمة القضاء الإداري حريصة على تعزيز التعاون مع مجلس الدولة بمصر في إطار تبادل الخبرات والاستفادة من التجارب المختلفة. وأضاف فضيلته إن القضاء الإداري يعد ركنًا أصيلًا في أي منظومة قضائية، في إطار ما يُناط به من واجبات ومسؤوليات، تسهم في تحقيق العدالة الناجزة وترسخ لدولة القانون والمؤسسات.

وعلى هامش فعاليات المناسبة، التقى الوفد العماني برؤساء وممثلي الهيئات القضائية في الدول الشقيقة والصديقة، تم من خلالها التعرف على تجارب الدول المشاركة في منظومة القضاء الإداري وتعزيز العلاقة معها. ومن جانب آخر استعرضت المحكمة تجربتها منذ إنشائها في عام 1999 والدعم المستمر من لدن حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم- حفظه الله ورعاه.

وزار فضيلة الشيخ والوفد المرافق له مجلس الدولة المصري، وكان في استقبالهم معالي المستشار محمد محمود حسام الدين رئيس المجلس؛ حيث جرى بحث سبل التعاون القضائي بين البلدين وتعزيز التواصل وسبل الاستفادة من الخبرات التي يزخر بها المجلس في مختلف المجالات، والعمل على إيجاد إطار لتحديث وتطوير الأعمال المشتركة بين الجهتين. وناقش الجانبان فرص تبادل التجارب الناجحة وأهمية التحول الرقمي في المجال القضائي، وعرض فضيلته تجربة المحكمة  في تفعيلها لبوابات “ناجز” الإلكترونية والتي ساهمت في تسهيل عملية التقاضي وتقليل الوقت والجهد على جميع أطراف الدعوى، واطلع رئيس المحكمة والوفد المرافق له على آلية العمل بالمجلس وإدارة الدعاوى بالمحاكم التابعة له.

وزار فضيلته والوفد المرافق له مركز البحوث والدراسات القانونية والقضائية بالمجلس والذي يهدف لإعداد وتدريب أعضاء الهيئات القضائية وتأهيلهم علميا وتطبيقيا لممارسة العمل القضائي، والارتقاء بالمستوى الفني والعملي لأعوان القضاء والعاملين بالجهات المعاونة للهيئات القضائية، وجمع ونشر وحفظ الوثائق والتشريعات والأبحاث والمعلومات والمبادئ القانونية وغير ذلك مما يساعد على حسن إدارة العدالة.





Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.